إرتفاع كبير في أسعار المحروقات في لبنان

0 33

شهدت أسعار المحروقات ارتفاعا كبيرا، صباح اليوم الأربعاء، في لبنان ، على وجه الخصوص صفيحة البنزين بنوعيه 95 و98 أوكتان.

وبحسب وسائل إعلام لبناني، فقد ارتفعت أسعار المحروقات بالشكل التالي :”بلغ سعر بنزين 95 أوكتان 28100 ليرة لبنانية، وبنزين 98 أوكتان 29000 ليرة، في حين وصل سعر المازوت إلى 19700 ليرة، والغاز 24000 ليرة لبنانية”.

وتمر لبنان منذ 2019، بأسوأ أزمة اقتصادية ومالية منذ سنوات، وقد تراجع إجمالي ناتجه المحلي بنسبة 19.2% في 2020، فيما تجاوزت نسبة التضخم 112 % كما إنتشر الفقر على نطاق واسع جداً.
ووفقاً للبنك الدولي، فإن 45 % من السكان يعيش تحت خط الفقر، و22 % تحت خط الفقر المدقع.

كما تفاقمت الأزمة الإقتصادية، بسبب إنعدام الاستقرار السياسي، الذي تشهده البلاد منذ تشرين الأول/أكتوبر 2019 والجائحة العالمية،  وقد دفع تفشي فيروس كورونا في البلاد إلى فرض إغلاقات عدة منذ آذار/مارس 2020 الماضي.

في وقت سابق كان قد أكد وزير المالية والإقتصاد في حكومة تصريف الأعمال، غازي وزني، يوم الاثنين الماضي أن الحكومة رصدت 75 مليار ليرة لبنانية (نحو 49 مليون دولار وفق سعر الصرف الرسمي)، كسلفة خزينة للهيئة العليا للإغاثة، تنفيذا للخطة الاجتماعية التي تهدف إلى مساعدة الأسر التي تعيش تحت أوضاع معيشية حادة بسبب إجراءات مواجهة فيروس كورونا المستجد، بحسب ماذكر في موقع سبوتنيك بالعربي.

البنك الدولي : أكثر من نصف سكان لبنان مهددين بالفقر في 2021

وفي ديسمبر من العام الماضي، أكد البنك الدولي، في تقريره الاقتصادي حول لبنان أن الفقر يهدد أكثر من نصف السكان في عام 2021 وأن البلاد تعيش فترة ركود شاقة

وانتقد البنك الدولي الحكومة اللبنانية على تقاعسها وعدم القيام بخطوات فعالة، وتوقع أن يبلغ نسبة الدين العام الى الناتج المحلي الإجمالي 194% بحسب موقع بوابة الأخبار.

وأشار البنك الدولي الى أن الموارد اللبنانية تستنزف بشكل خطير لاسيما الرأس المال البشري، محملة السلطات اللبنانية كامل المسؤولية حول عدم التنسيق والعمل الكافي لتقييم وتشخيص الأزمة ووضع الحلول المناسبة لها.

وكانت العملة اللبنانية قد شهدت في العام الماضي انهيارا غير مسبوق، وارتفاعا في الأسعار، وشللا في البنوك أدى لخسارة الآلاف لوظائفهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.