البرهان يخاطب الشعب السوداني بمناسبة عيد الفطر

البرهان يخاطب الشعب السوداني بمناسبة عيد الفطر
0 661

خاطب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان اليوم الخميس، الشعب السوداني وهنأهم بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وبدأ البرهان خطابه بالقول: “يطيب لي ويسعدني أن أتوجه إليكم بأصدق التهاني وأطيب الأمنيات بحلول عيد الفطر المبارك أعاده الله علي شعبنا وعلي الأمة الإسلامية جمعاء بالخير واليمن والبركات والعزة والرفعة”.

واستغل البرهان المناسبة من أجل توجيه البوصلة في السودان وإعادة ضبط الأهداف، بعد المحاولات التي طالت الجيش السوداني والاتهامات التي تم إلصاقها به بان قواته تعتدي على المشاركين في الوقفة السلمية يوم 29 رمضان.

إذ قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي: “يمر علينا عيد الفطر المبارك هذا العام وبلادنا قد شقت طريق الحرية والسلام والعدالة وفى سبيل ذلك قدمنا التضحيات الجسام وبذل شبابنا أرواحهم وأنفسهم من أجل نيل هذا المبتغى لذلك يتوجب علينا جميعاً الحفاظ على مكتسبات الثورة العظيمة وأن نحفظ عهد الشهداء بأن نحافظ على مبادئ وأهداف ومكتسبات ثورتهم المجيدة”.

وتابع البرهان يتحدث عن  بناء الوطن على أسس الحرية والسلام والمساواة والعدالة: “إن هذه الأسس لايمكن تحقيقها فى ظل مانعيشه من تشتت لقوى الثورة وتنامى وتصاعد الخطاب الجهوى والعنصرى وتبنى لغة الإقصاء والتخوين والاتهامات الباطلة من قبل بعض التنظيمات، إن مثل هذه الأمور لهى مهدد حقيقى لمسيرة الثورة ومعطل أول لمطلوبات الإنتقال”.

ووجه البرهان تحياته إلى الشهداء والمواطنين الشرفاء في عموم السودان ووعد بأن: “سنظل على العهد معكم جنوداً مخلصين لحراسة وحماية الإنتقال وصون وحماية هذا الوطن العزيز”.

وفي سياق آخر، اجتمع رئيس مجلس السيادة الانتقالي، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان في مدينة الجنينة، اليوم الأربعاء، مع حركات الكفاح المسلح  بولاية غرب دارفور في السودان.

وناقش البرهان خلال الاجتماع مع الحركات الوسائل الكفيلة بمعالجة التهديدات الأمنية والتحديات التي تواجه ولاية غرب دارفور.

 وأكد البرهان على أهمية ترسيخ وتعزيز ركائز التعايش السلمي في السودان، وعلى أهمية  بسط هيبة الدولة وتحقيق  الأمن والسلام و الاستقرار في ولاية غرب دارفور على وجه الخصوص.

وتطرق  الاجتماع إلى ضرورة   التنسيق بين كافة المكونات الأمنية من الأجهزة الأمنية والعسكرية والشرطية وقوات الكفاح  المسلح، من أجل بسط الأمن في الولاية وحماية المواطنين، وإعادة سيطرة الدولة وإقامة نقاط أمنية في المواقع التي شهدت أحداث أمنية مؤخراً للحد من مثل هذه الأحداث وتوفير الأمن والاستقرار والسلام للبلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.