الحرية والتغيير تكشف موقفها من الوساطة الأممية في السودان

0 37

أعلنت قوى إعلان “الحرية والتغيير” (الائتلاف الحاكم السابق)، عدم تلقيها تفاصيل بشأن الوساطة الأممية مشيرة الى إنها “ستتعاطى إيجابا” مع أي جهد دولي يحقق غايات الشعب.وفي وقت سابق السبت، أعلن رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم الانتقال بالسودان “يونيتامس” فولكر بيرتس، إطلاق مشاورات “أولية” لعملية سياسية شاملة بين الأطراف السودانية لحل أزمة البلاد، وأوضح أنه ستتم دعوة أصحاب المصلحة الرئيسيين، من المدنيين والعسكريين للمشاركة فيها، دون تحديد موعد لها.

وأكدت قوى إعلان “الحرية والتغيير” أنها ستدرس المبادرة حال تلقيها بصورة رسمية لإعلان موقفها للرأي العام في حينه، في بيان بحسب وكالة الأناضول، .لكن البيان أوضح أن “تعاطي البعثة الأممية مع الوضع الراهن (بالسودان) يجب أن يتوافق مع قرارات مجلس الأمن التي نصت على دعم عملية الانتقال والتقدم نحو الحكم الديمقراطي والسلام وحماية حقوق الإنسان وتعزيزها”.

وأضاف: “نتعاطى إيجابا مع أي جهد دولي يساعد في تحقيق غايات الشعب السوداني في مناهضة الانقلاب وتأسيس دولة مدنية ديمقراطية”.وجددت قوى التغيير موقفها المعلن وهو “مواصلة العمل الجماهيري السلمي لهزيمة انقلاب 25 أكتوبر (تشرين الأول 2021) وتأسيس سلطة مدنية كاملة تقود الانتقال الذي سيستكمل مهام ثورة ديسمبر المجيدة، ويؤدي لانتخابات حرة ونزيهة بنهاية المرحلة الانتقالية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.