السيسي يبحث آخر تطورات الأوضاع في فلسطين مع بايدن

عبد الفتاح السيسي وجو بايدن
0 137

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الإثنين، مع نظيره الأمريكي جو بايدن، آخر مستجدات الأوضاع في فلسطين وسبل إحياء السلام في المنطقة.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، إن “الرئيس السيسي تلقى مساء اليوم، اتصالاً هاتفياً من بايدن”، لافتاً إلى أن “الاتصال تناول تبادل الرؤى والتقديرات تجاه تطورات القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، فضلا عن التباحث حول موضوعات علاقات التعاون الثنائي بين مصر والولايات المتحدة”.

وأضاف المتحدث الرئاسي: إنه “تم التباحث حول مستجدات القضية الفلسطينية وسبل إحياء عملية السلام في أعقاب التطورات الأخيرة، فضلاً عن دعم تثبيت هدنة وقف إطلاق النار التي تم التوصل إليها بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي بوساطة مصرية ودعم أمريكي كامل، وكذلك الجهود الدولية الرامية لإعادة إعمار غزة وتقديم المساعدات الإنسانية الملحة لها”.

ونوّه راضي، إلى أن “بايدن أكد عزم الولايات المتحدة على العمل لاستعادة الهدوء وإعادة الأوضاع كما كانت عليه في الأراضي الفلسطينية وكذلك تنسيق الجهود مع كافة الشركاء الدوليين من أجل دعم السلطة الفلسطينية وكذلك إعادة الإعمار”.

كما أشار راضي، إلى أن “الرئيس الأمريكي أعرب عن تقدير بلاده البالغ للجهود الناجحة للرئيس السيسي والأجهزة المصرية للتوصل إلى وقف إطلاق النار الأخير، مبدياً تطلعه لاستمرار التشاور والتنسيق مع سيادته في هذا الخصوص”.

وأعرب الرئيس المصري، في منشور له عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، عن سعادته بحديثه المطول مع نظيره الأمريكي.

وقال السيسي في تغريدته: “سعدت اليوم بحديثي المطول مع فخامة الرئيس بايدن والذى إتسم بالتفاهم والصراحة والمصداقية في كافة الموضوعات التي تهم البلدين والمنطقة … وأود أن اؤكد أن الرئيس بايدن يتمتع برؤية ثاقبة وخبرة متميزة تتسم بالواقعية في كافة الملفات بما فيها ملف العلاقات الثنائية”.

ويبدأ وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، يوم غد الثلاثاء، جولته في الشرق الأوسط لبحث ملفات ساخنة أبرزها الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وذكرت وكالات أنباء نقلاَ عن الإدارة الأمريكية، أن أنتوني بلينكن سيتوجه الى القدس للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو وإلى رام الله للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وكذلك إلى مصر والاردن.

ومن المقرر أن يجري بلينكن مباحثات، خلال الجولة، حول وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية والذي دخل حيز التنفيذ يوم الجمعة الماضي.

وذكر الوزير الأمريكي أنتوني بلينكن في تغريدة له عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، إنه سيقوم بجولة الى القدس ورام الله والقاهرة وعمان، بطلب من الرئيس الأمريكي، للقاء مسؤولي هذه الدول، واجراء مباحثات حول تعزيز اتفاق الهدنة بين إسرائيل والجانب الفلسطيني.

وفي السياق ذاته، أكّدت وزارة الخارجية الأمريكية، تركيزها في المقام الأول على التأكد من تثبيت وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفلسطينيين وحصول سكان غزة على المساعدات التي يحتاجون إليها.

 ودخل اتفاق وقف اطلاق النار بين “حماس” وإسرائيل”، بوساطة مصرية، حيز التنفيذ، يوم الجمعة الماضي، عقب 11 يوماَ على تصاعد التوتر والقصف المتبادل بين الجانبين الذي اسفر عن سقوط اكثر من 200 فلسطيني في غزة.

لكن التوتر عاد بعد التوصل للاتفاق بساعات، حيث اندلعت مواجهات عنيفة بين مصلين فلسطينيين والقوات الاسرائيلية في باحة المسجد الاقصى بالقدس الشرقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.