وزير الخارجية الإسرائيلي يزور القاهرة غداً الأحد

وزير الخارجية الإسرائيلي يزور القاهرة غداً الأحد
0 128

أعلنت مصر اليوم، أن وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي، سيزور القاهرة للقاء نظيره المصري سامح شكري، وإجراء مشاورات بخصوص قضية غزة.

وأكدت الخارجية المصرية، أن الوزيرين سيجتمعان غداً في القاهرة.

ونوهت بعض مصادر الإعلام الإسرائيلية أن وزير الخارجية الإسرائيلي سيناقش مع نظيره المصري “سبل تعزيز التهدئة الهشة حول قطاع غزة”.

وبحسب المصادر فإن هذه الزيارة تتزامن مع زيارة رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية عباس كامل لإسرائيل غداً، حيث سيجري مفاوضات مع مسؤولين إسرائيليين بينهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وسيزور كامل أيضاً مدينة رام الله للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ذلك وفقاً لوكالة روسيا اليوم.

وفي سياق منفصل، نال قرار تشكيل لجنة دائمة للتحقيق في جرائم الاحتلال الإسرائيلي الصادر من جمعية الأمم المتحدة دعماً و تأييداً من قبل المواطنين و الجمعيات داخل فلسطين و خارجها.

حيث قال عمار الدويك، المدير التنفيذي للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان أن ” لجنة التحقيق ذات ولاية زمنية مفتوحة للتحقيق في جرائم حرب ارتكبت على جانبي الخط الأخضر، وهذا يحدث للمرة الأولى”.

و أوضح أن اللجنة ستكون معنية في النظر بجرائم الاحتلال ” ذات البعد العنصري ” التي ارتكبت في فلسطين داخل الخط الاخضر ، و ليس فقط جرائم الحرب الأخيرة ، وفقاً للأناضول .

و أبدى الدويك تفاؤله من عمل اللجنة الأممية القائم على ” تحديد الجذور والأسباب التي تقف خلف المشكلة، في تلميح واضح لموضوع إنهاء الاحتلال، ونظام الفصل العنصري”.

و بدوره قال شعوان جبارين ، مدير مؤسسة القانون من أجل الإنسان ، أن ” هناك بوادر إيجابية تلوح في الأفق يعد قرار إنشاء جسم دولي مستمر حتى إنهاء الاحتلال، وهذه سابقة”.

 و أشار إلى أنه لأول مرة على الإطلاق تشكل لجنة تحقيق وتُحقق في إسرائيل ، و ” هذا سينبش موضوع الأبارتهايد والتمييز العنصري الذي يواجهه أبناء شعبنا بالداخل ” .

و في وقت سابق ،أعلن رئيس وزراء فلسطين، محمد أشتية، ترحيبه بنجاح الجهود الدولية التي بذلت طيلة الأيام الماضية، من أجل وقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، طيلة الأيام الإحدى عشر الماضية.

وأوضح أشتية أن الحرب في الأيام الماضة كلفت غزة خسائر كبيرة ، موضحاً أن هذه الفترة شهدت إبادة أكثر من 20 عائلة بأكملها، وقتل عشرات الأطفال والنساء والشيوخ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.