الجيش اليمني يقضي على قيادي من جماعة أنصار الله في مأرب

الجيش اليمني يقضي على قيادي من جماعة أنصار الله في مأرب
0 63

تمكن الجيش اليمني اليوم الجمعة من القضاء على قيادي بارز تابع لجماعة أنصار الله الحوثية في جبهة الكسارة غرب محافظة مأرب شرق اليمن.

وفي التفاصيل أفاد مصدر عسكري، أنه تم “قتل قائد كتيبة التدخل السريع، قصي شايع نصيب العماري، المكنى (أبو ذنوب)، والذي ينحدر من منطقة آل عمار في مديرية الصفراء التابعة لمحافظة صعدة”.

وأضاف المصدر العسكري، بحسب العربية، اليوم الجمعة، أن أفراداً من الجيش اليمني عملوا على نقل جثة القيادي الحوثي العماري إلى مستشفى مأرب.

كما تمكن الجيش اليمني يوم أمس الخميس من إحباط هجوم حوثي على مواقعه في جبهة الكسارة غرب مأرب.

وأسفر الاشتباك عن سقوط العشرات من جماعة أنصار الله (الحوثيين) بين قتيل وجريح بنيران الجيش اليمني.

وفي السياق، صرَّح الجيش اليمني في 28 مارس الفائت، عن تكبيد جماعة أنصار الله، خسائر في الأرواح والعتاد خلال معارك مستمرة منذ أكثر من شهرين في مأرب المعروفة بغناها بالنفط شمال شرق العاصمة صنعاء.

ونشر المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، عبر حسابه الرسمي على تويتر، أن: “قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية (كيان قبلي موالٍ للجيش)، كسرت هجوماً شنّه أنصار الله، في جبهة الكَسارة (شمال غربي مأرب)”.

وتابع البيان أن “مدفعية الجيش استهدفت تجمعات متفرقة للحوثيين في جبهة الكَسارة، ملحقةً بهم خسائر بشرية ومادية كبيرة، منها تدمير عربة وعدد من الآليات”.

وأضاف البيان تأكيداً على: “استعادة الجيش عربة مدرعة وآليتين وأسلحة متوسطة وخفيفة وكميات من الذخائر المتنوعة خلفتها عناصر الحوثيين قبل أن تلوذ بالفرار في جبهة الكَسارة”.

وتحدث البيان عن التعاون بين الجيش اليمني والتحالف العربي معلناً: “تدمير طيران التحالف العربي ثلاث عربات مدرعة و6 آليات كانت تحمل تعزيزات للحوثيين في طريقها إلى عناصرهم في جبهة الكَسارة، ومصرع جميع من كانوا على متنها”.

كما صرَّح الجيش اليمني في 21 مارس الجاري، أنه تمكن من بسط سيطرته على منطقة بشكل كامل بعد السيطرة على 5 مواقع جديدة في جبهة الأحكوم وحيفان جنوب محافظة تعز.

وأفاد مصدر عسكري: “إن قوات الجيش الوطني حررت مواقع مخاديرة ودجحفة وجويله والكعاوش ومعهد أبو أيوب والتقدم صوب بقية المواقع عقب معارك عنيفة خاضتها مع ميليشيا الحوثي وكبدتها خسائر فادحة”.

وأوضح المصدر” أن ميليشيا الحوثي كانت تستخدم هذه المواقع لإطلاق الصواريخ باتجاه عدد من المديريات”.

وكانت نتيجة الاشتباكات بين الجيش اليمني وعناصر الحوثي قتل ستة عناصر من الحوثيين وإصابة آخرين خلال الاشتباك على جبهة الأحكوم جنوب محافظة تعز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.