بيدرسون يقدم مقترحا من خمس خطوات لصياغة الدستور السوري

بيدرسون يقدم مقترحا من خمس خطوات لصياغة الدستور السوري
0 38

أرسل المبعوث الأممي الى سوريا غير بيدرسن، مقترحا من 5 خطوات لصياغة الدستور السوري، الى كل من رئيس وفد الحكومة السورية وهيئة التفاوض المعارضة.

وتضمنت الوثيقة التي أرسلها بيدرسون قبيل انعقاد الجولة السادسة من مباحثات اللجنة الدستورية دعوة الأطراف المشاركة “وفود النظام والمعارضة والمجتمع المدني” الى كتابة مقترحات تتعلق بملف الدستور، ترسل الى مكتب المبعوث الخاص، قبيل التوجه الى جنيف . بحسب سيريانيوز.

وتحدثت الوثيقة عن عقد اجتماعات دورية بين الموفد الاممي وبين رئيس الوفد الحكومي أحمد الكزبري و رئيس هيئة التفاوض المعارضة هادي البحرة، بحيث يجتمعون عشية الجولة السادسة وخلال أيام إجرائها لتعزيز توافق الآراء وضمان حسن سير عمل اللجنة.

وبحسب الوثيقة، تتم مناقشة مبدأ واحد على الأقل من المبادئ الدستورية الأساسية، في كل اجتماع من اجتماعات الهيئة المصغرة خلال الأيام الأربعة للجولة السادسة.

كما تضمنت الوثيقة، ان عدم التوصل إلى اتفاق حول مبدأ يجب ألا يحول دون الانتقال إلى المبدأ الدستوري التالي في الاجتماع اللاحق، وإمكانية عودة الهيئة المصغرة إلى هذه المبادئ في الوقت المناسب، على ألا يمنع ذلك الانتقال إلى قضايا أخرى في الجلسات.

وقبل أسبوع، كشفت مصادر مقربة من الرئيس المشترك للجنة الدستورية عن وفد الحكومة السورية، أحمد الكزبري، أن الجولة السادسة من اللجنة الدستورية لن تعقد قبل الانتخابات الرئاسية التي من المتوقع أن يتم إجرائها في منتصف العام الجاري.

ونقلت إذاعة “روزنة” عن المصادر أن “الكزبري” الذي غادر دمشق إلى دولة خليجية الأسبوع الفائت، أكد بأن المماطلة في الاتفاق على جدول أعمال للجولة السادسة سيكون حاصلا حتى انعقاد الانتخابات الرئاسية للعام 2021 في مناطق سيطرة الحكومة السورية وفق دستور العام 2012، وضمان فوز الأسد بفترة رئاسية جديدة.

وأضاف المصدر، بأن الحديث الذي سرى مؤخرا حول لقاء يجمع رئيسي اللجنة المشتركين، كان مجرد إلهاء تسعى إليه الحكومة السورية للادعاء باستعدادها المضي في خطوات حقيقية وناجعة للاستمرار بأعمال اللجنة الدستورية .

وسبق أن رجح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إمكانية انعقاد الجولة الجديدة من مباحثات اللجنة الدستورية قبل دخول شهر رمضان، مضيفا أن الجولة القادمة ستشهد لأول مرة محادثات مباشرة بين رئيسي وفد النظام والمعارضة.

وأكد لافروف، أن هناك اتفاقاً على أن تحتوي الجولة القادمة من مباحثات اللجنة الدستورية السورية عنصراً جديداً.

وصرح لافروف بأن: “الاجتماع المقبل للجنة الدستورية الذي كان مقررا قبل حلول شهر رمضان ولا نزال نأمل في إمكانية إجرائه في موعده، يتوقع أن يكون جديدا نوعيا، لأنه للمرة الأولى تم الاتفاق على يعقد رئيسا وفدي الحكومة والمعارضة خلاله لقاء مباشرا فيما بينهما”.

وقال لافروف أن المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون رحب بالاتفاق : “الذي ساعدت روسيا في التوصل إليه ونأمل بأن يتحقق”، وذلك حسب ما ورد في روسيا اليوم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.