عقوبات إقتصادية للسودان بعد الأحداث الأخيرة

0 72

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أنها ستعلق المساعدات المخصصة للسودان بقيمة 700 مليون دولار، والتي كانت تقدمها لدعم الإنتقال الديمقراطي في السودان كما وصفتها الإدارة الأمريكية.

وأعلن نيد برايس، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أنه وفي ضوء التطورات الأخيرة، تعلق الولايات المتحدة تقديم مساعدات من مخصصات المساعدات الطارئة البالغة 700 مليون دولار المخصصة لدعم السودان اقتصاديا، والتي لم يتم تحويل أي منها أصلًا، وكان من المخطط أن يتم تحويلها للسلطات السودانية لاحقًا.

وبنفس الوقت، جمدت المؤسسة الدولية للتنمية، وهي جزء من مجموعة البنك الدولي، مخصصات بقيمة 500 مليون دولار لمساعدة السودان، وبدوره أعلن صندوق النقد الدولي تعليق مساعدات بقيمة 150 مليون دولار للسودان، وكذلك الاتحاد الأوروبي بمبلغ 100 مليون يورو.

وتعتمد الإدارة الأمريكية والغربية هذا الإسلوب للضغط على السلطات والدول المختلفة لضمان تنفيذ مصالحها في المناطق المختلفة، وتعلن عن مساعدات مشروطة بتنفيذ سياسات معينة مرتبطة “بالديمقراطية”، وبغض النظر عما يحدث في السودان، فأن هذه السياسة الأمريكية وتدخلها في الدول المختلفة أثبتت فشلها في جميع الحالات في السنوات الأخيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.