التعليم السودانية تصدر قرارآ بخصوص زيادة الرسوم المدرسية

وزير وزارة التعليم السودانية
0 9

أصدرت وزارة التعليم السودانية اليوم الثلاثاء، بيان أوضحت فيه بأنها ستتخذ إجراءات قاسية لجميع المدارس التي ستزيد الرسوم الدراسية للطلاب فى ظل الأوضاع الاقتصادية التي تعيشها الدولة والمواطنين.

ونص البيان على ” أن لوزارة التربية والتعليم الحق في الإشراف على المدارس الخاصة فنيا وإداريا وحل النزاعات وفقا لنص المادة 10 من قانون 2015م والتي نصت على حق الإدارة في إعتماد الرسوم الدراسية وإتخاذ جميع الإجراءات وإصدار القرارات الإدارية أو الضوابط دون أعتراض من أي جهة على القرارات إلا بإتباع الطرق الرسمية المحددة بالقانون ” بحسب اخبار السودان.

وجاء هذا البيان بعد أن تداولت الاخبار على مواقع التواصل الاجتماعي فى السودان قضية التعليم وارتفاع أسعار التعليم فى المدارس الحكومية والخاصة رغم الأزمة الإقتصادية الطاحنة التي تمر بها البلاد.

فتح أبواب المدارس لطلاب الأساس والثانوي

وأعلنت وزارة التعليم السودانية اليوم الأربعاء الماضي، عن فتح أبواب الدراسة لطلاب مرحلتي الأساس والثانوي فى 27 سبتمبر المقبل رغم التحديات التي تواجه إدارة التعليم والمدارس بسبب الأوضاع الصحية فى البلاد.

وصرح وزير التربية والتعليم محمد الأمين أحمد التوم، خلال مداخلة على قناة النيل الأزرق بأن موعد فتح أبواب الدراسة سيكون فى موعده ما لم تحدث موجة أخرى وانتشار فيروس كورونا المستجد.

طباعة المقررات الدراسية

وأكد وزير التربية والتعليم محمد الأمين أحمد التوم، بأن وزارة التعليم السودانية قد تعاقدت مع شركة مطابع السودان للعملة لطباعة 50 مليون كتاب بعد تجديد المناهج القديمة والتي وضعت على أسس خاطئة.

مجانية التعليم بشكل كامل

وأكد رئيس الوزراء السوداني د. عبدالله حمدوك، بأن من أولويات الفترة الانتقالية هو تحقيق مجانية التعليم بشكل كامل فى جميع أنحاء البلاد، وزيادة مرتبات العاملين بقطاع التربية والتعليم وخاصة المعلمين مؤكدآ بأن الدولة قد اتجهت إلى تخصيص ميزانيات ضخمة لقطاع التعليم والقطاع الصحي فى البلاد باعتبارهم من الخدمات الأساسية الضرورية بأي دولة.

وجاء ذالك خلال الكلمة التي ألقاها رئيس الوزراء السوداني، فى مؤتمر ثورة ديسمبر للنهوض بالتعلم والمقام فى جامعة الخرطوم وصرح فيه رئيس الوزراء ” لولا مجانية التعليم الستينيات والسبعينيات لما خاطبتكم اليوم “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.