الخارجية الأميركية : نحتفظ بحق الرد على الحكومة الروسية

الخارجية الأميركية
0 31

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية في بيانٍ لها تمنعها عن الرد على الإجراءات الأخيرة لروسيا التي قامت بمنع شخصيات أميركية من دخولها.

حيث جاء في بيان الناطق الرسمي باسم الخارجية الأميركية : “ليس من مصلحتنا الدخول في دائرة تصعيدية لكننا نحتفظ بالحق في الرد على أي انتقام روسي ضد الولايات المتحدة“. 

و أوضح أن ” روسيا طلبت من عشرة دبلوماسيين أمريكيين مغادرة البلاد ردا على طرد واشنطن لنفس العدد من الدبلوماسيين الروس بسبب مزاعم قيامهم بأنشطة خبيثة خطوة “تصعيدية ومؤسفة”.

و بدوره صرَّح وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، يوم أمس الجمعة، عن الرد الروسي على العقوبات الأخيرة لأمريكا على كيانات وشخصيات روسية، إذ تم فرض عقوبات على مسؤولين أمريكيين. 

وقال ‏وزير الخارجية الروسي: “سننشر لائحة من 8 أسماء لمسؤولين أميركيين على قائمة العقوبات الروسية، وسنطرد 10 دبلوماسيين أمريكيين من روسيا كرد بالمثل على التصرف الأمريكي”. 

وأشار إلى أن روسيا تدرس اقتراح الرئيس الأميركي بعقد قمة ثنائية بين بوتين وبايدن، الذي طرحه الأخير في وقت سابق، بحسب وكالة ستيب الإخبارية

وتابع لافروف تصريحه قائلاً: “سنوقف عمل المؤسسات غير الربحية والصناديق الأمريكية في روسيا التي تتدخل في الشأن الداخلي الروسي”. 

وأضاف وزير الخارجية الروسي أن: “الكرملين طلب من السفير الأمريكي في موسكو مغادرة البلاد لإجراء مشاورات مع حكومته”. 

مشدداً على أن روسيا ستبدأ إجراءات منع توظيف المواطنين الروس أو مواطني الدول الأخرى في المفوضيات الأمريكية في البلاد. 

هذا و كان قد صرَّح البيت الابيض، الخميس، عن فرض عقوبات أمريكية على روسيا بالإضافة إلى طرد عشرة ديبلوماسيين روس من أعضاء البعثة الدبلوماسية في واشنطن

‏‎وجاء في بيان وزارة الخزانة الأمريكية إعلان فرض عقوبات أمريكية جديدة على موسكو طالت 32 شخصية وكيان، والتهمة قيادة التدخل الروسي في الانتخابات الأميركية  2020.

 وقال البيت الأبيض بخصوص العقوبات الأمريكية على روسيا أن: “الولايات المتحدة ستواصل الدفاع عن مصالحها، وروسيا تدفع ثمن أفعالها الهادفة إلى إلحاق الضرر بمصالح أميركا”. 

وكان مسؤول الاستخبارات في البعثة الروسية من بين الدبلوماسيين الـ 10 الذين أعلنت واشنطن عن قرار طردهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.