الرئيس الفرنسي يطالب بالتعجيل في تشكيل الحكومة اللبنانية

0 12

هاتف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الرئيس اللبناني ميشال عون، لتعجيل تشكيل الحكومة البنانية، مؤكدا على “حاجة لبنان الملحة للشروع في الإصلاحات“.

وشدد الرئيس الفرنسي على أهمية تشكيل الحكومة اللبنانية بأسرعوقت، ليتمكن المجتمع الدولي من مساعدة لبنان”، وفقا لموقع روسيا اليوم

وفي سياق متصل، كشف أحد المصادر المطلعة عن وجود مطالب سعودية في مقابل تقديم تسهيلات لتشكيل الحكومة اللبنانية ، التي تشهد عقبات كبيرة حالياً .

و كشف المحلل السياسي وفيق ابراهيم أن قيادات السعودية تدفع بسعد الحريري للمطالبة بنزع سلاح المقاومة اللبنانية ” حزب الله ” مقابل تشكيل الحكومة ، وفقاً لما ذكرت المعلومة .

وقال ابراهيم  أن ” حكومة سعد الحريري المزمع تشكيلها لا يمكنها ممارسة سوى دور تصريف أعمال لتهيأة لمرحلة اضعاف سلاح المقاومة كما تعتقد السعودية ” .

وأضاف أن ” نزع سلاح المقاومة في لبنان أحد مطالب سعودية ،وهو أمر صعب التطبيق”، موضحاً أن ” المحاولات الأمريكية الإسرائيلية فشلت فشلا ذريعا في مواجهة المقاومة في إيران والعراق وسوريا ولبنان واليمن وفلسطين والبحرين”.

ويذكر أنه وقع الاختيار أخيرا على رئيس الحكومة السابق سعد الحريري لإعادة تشكيل الحكومة اللبنانية المنحلة ، بعد تكليفه من قبل رئيس الجمهورية ميشال عون .

حيث تم عقد اجتماع لمناقشة الاستشارات النيابية التي يلزم بها الدستور اللبناني ، في قصر بعبدا الرئاسي من قبل جميع الأطراف السياسية في البلد .

و نال الحريري صوت 64 نائب في البرلمان ، في حين امتنع 54 آخرون عن تسمية مرشح ، وهو رقم كافي لوضع مهمة تشكيل الحكومة بين يدي سعد ، وفقاً لقناة العالم .

وكان من أبرز الداعمين للحريري كتلته السياسية ” المستقبل ” ، و رئيس الحكومة الأسبق نجيب ميقاتي ونظيره تمام سلام ، إضافة إلى الكتلة القومية الاجتماعية و ​كتلة نواب الأرمن​، و​كتلة التنمية والتحرير​  .

هذا وكانت المشاورات قد بدأت صباح اليوم الخميس بقيادة الرئيس عون  مع أعضاء مجلس النواب، بغرض تسمية رئيس جديد للوزراء في لبنان.

وذلك بعد الخلافات التي أدت إلى تأخير الاتفاق على حكومة جديدة يمكنها العمل على انتشال البلاد من أزمتها الاقتصادية.

من جانبها ذكرت الرئاسة اللبنانية بحسب“العربية نت“، أن كتلة الوفاء للمقاومة التي تضم “حزب الله” وحركة “أمل” لم تسمِّ أحدًا لتشكيل الحكومة الجديدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.