الشرطة الاتحادية تدمر مضافات لتنظيم داعش في كركوك

الشرطة الاتحادية تدمر مضافات لتنظيم داعش في كركوك
0 56

تمكنت الشرطة الاتحادية الكردستانية في العراق، اليوم الجمعة، خلال عملياتها الأمنية من العثور على مضافتين وعبوات ناسفة لتنظيم داعش في محافظة كركوك.

وبحسب المصادر الإعلامية فإن إحدى المضافتين المدمرة هي ذاتها التي ظهرت في الصور التي نشرها التنظيم لمسلحيه خلال الإفطار، بحسب شبكة رووادو.

وأعلنت قيادة الشرطة الاتحادية الكردستانية في بيانها، اليوم، عن تنفيذ قوة من اللواء العشرين الفرقة الخامسة شرطة اتحادية لعملية أمنية واسعة بدعم من الجهد الاستخباري ومشاركة قوة من الجيش العراقي اللواء الخامس والأربعين، جرى خلالها تفتيش منطقة “وادي الشاي” في قضاء داقوق بمحافظة كركوك.

وأدت العملية الأمنية إلى العثور على مضافتين، وعبوتين ناسفتين و “أفرشة منام”، ومواد أخرى، وأكد بيان الشرطة الاتحادية الكردستانية “تدمير المضافات وتفجير العبوات تحت السيطرة من قبل الجهد الهندسي للفرقة”.

الصور التي تم نشرها من قبل حسابات تابعة لتنظيم داعش في 5 مايو الجاري، عبر تطبيق تيليغرام أظهرت عدد من مسلحي التنظيم على مائدة الإفطار، وعلَّقت على الصور “الإفطار في كركوك”.

وفي سياق آخر، نفى حزب العمال الكردستاني اليوم، ما تم تداوله بشأن مهاجمة قواته لقوات البيشمركة، وأعلنت عن مقتل سبعة جنود أتراك في عملياته الأخيرة.

وأصدر حزب العمال الكردستاني بياناً، اليوم الخميس، تحدث فيه عن العمليات التي نفذتها قوات الكريلا ضد جيش الاحتلال في إطار حملة “حان وقت الحرية”.

وجاء في البيان أنه: “استهدفت قواتنا صباح اليوم الخميس وفي تمام الساعة السابعة صباحاً بتوقيت كردستان، بالأسلحة الثقيلة مخفراً تابعاً للاحتلال على تلة جلي في ولاية جولمرك الكردستانية ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الجنود لم يتم تثبيت عددهم”.

وعن البيشمركة والقوات العراقية أكد البيان أنه: “فيما يتعلق بتحركات القوات العراقية وقوات الحزب الديمقراطي الكردستاني (PDK) في ساحات الكريلا، رصدت قواتنا في الرابع من أيار الجاري مجموعات تابعة للبيشمركة الحدودية وقوات تعرف بأنها تابعة لدولة العراق قرب إحدى التلال الواقعة بساحة بن آفيا وبي دهي في منطقة متينا إضافة إلى تواجدهم قرب تلة واقعة بين تشيشا وقمرية. حاولنا فهم طبيعة تحركات تلك القوات. لم نقم بوضع أي عراقيل في وجه هذه القوات ولكننا نتابعها عن كثب لمعرفة هدفها من التواجد في ساحات الكريلا”.

هذا وأشار البيان إلى أن قوات الكريلا لم تهاجم البيشمركة موضحاً، “أدعت بعض وسائل الإعلام أن قوات الكريلا هاجمت قوات تابعة للبيشمركة في منطقة سيديكان. من خلال هذا البيان نؤكد بأن هذه الإدعاءات عارية عن الصحة. قواتنا لم تهاجم البيشمركة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.