تدهور مستمر للجنيه السوداني أمام شبح الدولار

الجنيه السوداني يواصل الانخفاض أمام الدولار
0 51

يواصل الجنيه السوداني التراجع والتدهور أمام الدولار والعملات الأجنبية الآخرى في السوق السوداء.

وبحسب تاجر عملة لـ”أخبار سوق عكاظ” فإن هناك طلب عال على الدولار، مقابل شح في المعروض.

ويتحدث متعاملون عن أن سعر صرف الدولار قد بلغ 490 جنيهاً عند بعض التجار في السوق السوداء.

فيما بلغ سعره 480 جنيهاً للشراء عند آخرين، وفي المقابل هناك تباين كبير في سعر البيع، حيث يختلف السعر من تاجر لآخر بشكل كبير.

وبدوره رفع بنك السودان سعر الدولار التأشيري ليبلغ 421.34 جنيهاً، مقارنة بـ 416.23 جنيهاً بالأمس.

على صعيد منفصل، اتهمت الحكومة الانتقالية، على لسان وزير رئاسة مجلس الوزراء، خالد عمر يوسف “سلك، قوى عديدة ـ لم يُسمِّها ـ بالعمل على إجهاض الفترة الانتقالية والانقلاب عليها.

هذا وقد أكد يوسف بأن أخطر قِوى تستهدف الحكومة الانتقالية، تنتمي للثورة المضادة، موضحاً أنها تسعى لعودة النظام البائد في أثواب جديدة، بحسب ما جاء في “الصيحة”.

كما دون على حسابه بـ”فيس بوك” قائلاً: “إن بعض مَن هُم خارج قِوى الثورة المُضادة يسعون لنشر الأكاذيب انتصاراً منهم لمواقف سياسية مُحَدّدة، وسعياً لتصفية حسابات”.

وأضاف “هذه القِوى تظن أنّ سيول الشائعات والأكاذيب التي تطلقها هذه كفيلة بتخويفنا من المضي في طريق إكمال مهام ثورة ديسمبر حتى آخرها”.

وزاد الوزير السوداني “واجهنا النظام البائد في ميادين المقاومة السلمية وفي التظاهرات والمواكب والوقفات والمُخاطبات والاعتصامات والعصيان، وفي داخل سجونه وزنازينه ولم نتراجع شبراً عن السير في طريق التغيير الشامل الكامل هذا، ولن نتراجع ما دام في قلبنا نبض يخفق”.

في سياق آخر، كشف الحزب الشيوعي السوداني، عن خروجه للشارع في تظاهرات ومواكب 3 يونيو، الخميس المقبل.

هذا وقد دعا الشيوعي السوداني إلى إسقاط الحكومة الانتقالية والعمل على إيجاد البديل الثوري، بحسب “السوداني”.

وبدوره قال عضو اللجنة المركزية للحزب، كمال كرار، موضحاً أن مواكب 3 يونيو تأتي مع حلول الذكرى الثانية لفض الاعتصام.

لافتاً إلى بطء عمل لجنة التحقيق في فض اعتصام القيادة العامة، الأمر الذي جعل الجماهير تأخذ طابعاً سيئاً عن عمل هذه اللجنة، على حد تعبيره.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.