وليد جنبلاط يدعو إلى الله أن يحمي صديقه الرئيس جو بايدن

وليد جنبلاط رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي في لبنان
0 92

نشر السياسي اللبناني وليد جنبلاط مساء اليوم الأربعاء، تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، أرفقها بصورة للرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن متمنياً له بالتوفيق في منصبه.

وقال رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي في لبنان ​وليد جنبلاط في التغريدة التي نشرها باللغة الإنجليزية: “يقولون حمى الله ​أمريكا​، وأنا أقول الله يحمي الحرية والديمقراطية، وحمى الله صديقي الرئيس ​جو بايدن​”.

يشار إلى أن وليد جنبلاط هو سياسي لبناني وزعيم الطائفة الدرزية، وتسلم رئاسة الحزب التقدمي الإشتراكي بعد إغتيال والده كمال جنبلاط، ويعرف وليد بمواقفه المناهضة للنظام السوري.

مراسم استثنائية خلال حفل تنصيب الرئيس جو بايدن

في حضور جمهور محدود، ومراسم استثنائية سيؤدي السياسي الديمقراطي الرئيس جو بايدن اليمين الدستورية اليوم الأربعاء ليصبح الرئيس السادس والأربعين للولايات المتحدة . أمام رئيس المحكمة العليا جون روبرتس بعد الثانية عشرة ظهرا بقليل (1700 بتوقيت جرينتش)، واضعا يده على إنجيل توارثته عائلة بايدن على مدى أكثر من 100 عام.

وستنتقل الرئاسة الى بايدن (78 عاما)، الذي سيصبح أكبر الرؤساء الأميركيين سنا في التاريخ، خلال مراسم استثنائية مصغرة في واشنطن لن تشهد القدر المعتاد من الأبهة والأجواء الاحتفالية بسبب الجائحة والمخاوف الأمنية بعد الهجوم الذي شنه أنصار الرئيس دونالد ترامب على مبنى الكونغرس (الكابيتول) في السادس من يناير.

كما ستصبح كامالا هاريس، وهي ابنة لمهاجرين من جاميكا والهند، أول شخص من أصحاب البشرة الداكنة وأول امرأة وأول أميركية من أصل آسيوي تتولى منصب نائب الرئيس بعد أن تؤدي اليمين الدستورية أمام القاضية بالمحكمة العليا سونيا سوتومايور، وهي أول عضو من أصل لاتيني بالمحكمة.

وستقام المراسم أمام مبنى الكابيتول الذي جرى تشديد إجراءات الأمن حوله في أعقاب هجوم أنصار ترامب عليه واقتحامه قبل أسبوعين، واستُدعي الآلاف من قوات الحرس الوطني إلى المدينة بعد حصار المبنى الذي شهد مقتل خمسة أشخاص وأجبر النواب على الاختباء لبعض الوقت.

وبدلا من احتشاد أنصار الرئيس الجديد لحضور المراسم، سيُغطى متنزه ناشونال مول بنحو 200 ألف علم و56 مصدرا للإضاءة ترمز لسكان الولايات والمناطق الأميركية.

وينوي دونلد ترامب مغادرة البيت الأبيض قبل تنصيب جو بايدن ، مخالفا تقليدا سياسيا يعود إلى أكثر من 150 عاما، ليرفض بذلك لقاء خلفه والتأكيد على الانتقال السلمي للسلطة.

ومن المتوقع حضور نائب الرئيس مايك بنس والرؤساء الأميركيين السابقين باراك أوباما وبيل كلينتون وجورج دبليو بوش مراسم التنصيب.

وسيكون التنصيب تتويجا لمسيرة جو بايدن التي بدأها قبل خمسة عقود وشملت أكثر من 30 عاما في مجلس الشيوخ الأميركي وفترتين في منصب نائب الرئيس في إدارة أوباما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.