أمير الكويت يؤكد لاشتيه ثبات موقف بلاده تجاه القضية الفلسطينية

0 364

جدد أمير الكويت، الشيخ نواف الأحمد الصباح، لدى استقباله اليوم في قصر بيان رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتيه، على موقف بلاده الثابت تجاه للقضية الفلسطينية العادلة.

وشدد أمير الكويت خلال اللقاء على”الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق، سعيا لتحقيق ما يتطلع إليه من إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية”.

وقال الأحمد أن “القضية الفلسطينية كانت وما زالت قضية دولة الكويت الأولى، وذات مكانة مركزية في عالمنا العربي والإسلامي”، متمنيا “للشعب الفلسطيني الشقيق الأمن والسلام والعزة والنصر”، وفقا لموقع روسيا اليوم.

مجلس الأمة الكويتي يوافق على مقترح مقاطعة إسرائيل

أكد رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، اليوم الخميس، على موافقة المجلس على اقتراح بقانون يقضي بمقاطعة دولة إسرائيل، وأحاله إلى لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس.

وأكد رئيس مجلس الأمة أن صيغة الاقتراح بقانون هي الأوفق، وقال: “لا نريد أن يكون تصويت المجلس على تجريم التطبيع بلا إجماع، فقد تكون لذلك إسقاطات سياسية.. خصوصاً مع وجود موافقة عليه من حيث المبدأ”، بحسب صحيفة “القبس” الكويتية.

وأكد الغانم على أن “موقف الكويت راسخ شعبياً ورسمياً تجاه قضيته المركزية، مؤكدا أن إقرار تعديلات في تشديد العقوبات وسد الثغرات على قانون حظر التعامل أو التطبيع مع الكيان الصهيوني، والتي تمت الموافقة عليها من حيث المبدأ، يستهدف إيصال رسالة جديدة بثبات الموقف الكويتي والتقاء الحكومة والمجلس عليه”.

كما وحيا الغانم من وصفهم بـ”المجاهدين” قائلا: “تحية للمجاهدين والمرابطين في الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

كما واصدر المجلس بياناً أعلن فيه عن  تضامنه الشعب الفلسطيني، لنيل حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس، رفضا للعدوان الصهيوني الأخير وكافة جرائم الاحتلال في مدينة القدس.

هذا وأوضح وزير الخارجية الكويتي الدكتور أحمد ناصر المحمد سابقا، بأنهم مع إعادة الحقوق إلى الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة دولة ذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقية .

وجدد ناصر المحمد الصباح دعوة بلاده إلى المجتمع الدولي بأهمية الالتزام بالقانون والشرعية الدولية لإعادة حقوق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير، وإقامة دولة ذات سيادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.