إسرائيل مستمرة بخرق الأجواء اللبنانية في الجنوب

طائرات إسرائيل
0 37

أشارت بعض المصادر المطلعة أن رادارات الجيش اللبناني رصدت مؤخراً ، اختراقات متكررة قامت بهما إسرائيل في سماء الجنوب .

حيث نقلت سبوتنيك عن الجيش بيان ذكر فيه أنه “تم تسجيل خرقين جويين من قبل طائرات استطلاع تابعة للعدو الإسرائيلي، تخللها تنفيذ طيران دائري فوق مناطق الجنوب”.

و أضاف البيان أن  ” ذلك حدث، أمس الجمعة، اعتبارا من الساعة 11.10 ولغاية الساعة 35.21 بالتوقيت المحلي، مشيرا إلى أنه تتم متابعة موضوع الخرقين بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان ” .

وفي وقت سابق كانت قد أعلن أيضاً الجيش اللبناني ، انتهاك طيران جيش الاحتلال السيادة اللبنانية خارقًا بذلك قرار مجلس الأمن رقم 1701.

وجاء في بيان الجيش اللبناني أنه ” تم تسجيل خرقين جويين من قبل طائرات استطلاع لجيش إسرائيل ، تخللها تنفيذ طيران دائري فوق مناطق بيروت وضواحيها بعبدا، عالية، والجنوب اللبناني” .

كما أشار البيان إلى أن ” تم متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقّتة في لبنان” ، وفقاً لما ذكر موقع قناة النيل .

وكان قد أفاد أيضاً الجيش اللبناني بحدوث خرقين بحري وجوي من قبل العدو الإسرائيلي وذلك يوم الجمعة.

وفي بيان أصدرته مديرية التوجيه في قيادة الجيش اللبناني جاء فيه: انه “بتاريخ 12/2/2021، اعتباراً من الساعة 17:43 ولغاية الساعة 18:10، تم تسجيل خرقين بحريين من قبل زوارق حربية تابعة للعدو الإسرائيلي للمياه الإقليمية اللبنانية مقابل ​رأس الناقورة​، لمسافة أقصاها حوالى 370 متراً، حيث أقدم عناصر الزوارق على ​إلقاء قنبلة​ مضيئة فوق البقعة البحرية المذكورة“.

وخلال بيان آخر، أكدت قيادة الجيش انه “بتاريخ 12/2/2021 اعتباراً من الساعة 11:30 ولغاية الساعة 21:20، تم تسجيل خرقين جويين من قبل طائرات استطلاع تابعة للعدوّ الإسرائيلي، تخلّلها تنفيذ طيران دائري فوق مناطق بيروت وضواحيها، بعبدا، عاليه والجنوب”.

كما أكدت القيادة  العامة للجيش اللبناني  ،خرق زورق حربي تابع للجيش الإسرائيلي المياه الإقليمية اللبنانية منتهكاً بذلك  قرار مجلس الأمن رقم 1701 .

وجاء في بيان القيادة العامة للجيش أنه “بتاريخ 20 فبراير 2021 ما بين الساعة 20:08 والساعة 20:12 (بحسب التوقيت المحلي للبلاد)، خرق زورق حربي تابع للعدو الإسرائيلي، المياه الإقليمية اللبنانية مقابل رأس الناقورة” .

كما أضاف البيان أن “الخرق تم مسافة حوالى 150 مترا، حيث أقدم عناصره على إلقاء قنبلة مضيئة فوق البقعة البحرية المذكورة،وتتم متابعة موضوع الخرق بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان“، بحسب RT.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.