السودان.. جولة لعدد من الوزراء على البنوك للوقوف على الإجراءات الجديدة

وزراء سودانيون في جولة على البنوك
0 240

قام عدد من وزراء السودان، وهم وزير المالية، جبريل إبراهيم، ووزير الإعلام، حمزة بلول، ووزير شؤون مجلس الوزراء، خالد سلك، بزيارة لبعض البنوك للوقوف على تطبيق الإجراءات الجديدة.

هذا وكان برفقتهم في هذه الزيارة التفقدية للبنوك، محافظ بنك السودان المركزي، للإطمئنان على سير الإجراءات الجديدة المتعلقة بتعاملات النقد الأجنبي، بحسب “سونا”.

ووقف الوزراء من خلال الزيارة على الصعوبات التي تواجه الجمهور في تطبيق الإجراءات الجديدة.

وبدورهم وجه الوزراء بزيادة منافذ النقد الأجنبي، وزيادة ساعات العمل، فضلاً عن تسهيل الإجراءات للجمهور.

ومن جهته أوضح محافظ بنك السودان المركزي، أن الجولة تأتي في إطار الوقوف على مشاكل الجمهور فيما يختص بالإجراءات الجديدة لسعر الصرف.

موضحاً أن البنك المركزي اجتمع مع كل مدراء البنوك التجارية بالأمس، ووجه بتبسيط الإجراءات وحل جميع الإشكالات التي تعترض المراسلين في الداخل والخارج.

مضيفاً أن المشروع يحتاج لتضافر الجهود، وتعاون الجميع، مشيراً إلى أن السياسات الجديدة جاءت بعد دراسات وتجارب كثيرة.

وفي السياق هناك تراجع ملحوظ لسعر صرف الدولار والعملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني، في السوق السوداء في تعاملات اليوم الأربعاء.

هذا وقد تراجع سعر صرف الدولار ليقترب من سعر الصرف المعلن في البنوك السودانية، بعد قرار الحكومة تحرير سعر الصرف.

وأوضح أحد تجار العملة لـ”أخبار سوق عكاظ” أن السوق الموازي يشهد ارتباكاً واضحاً، في ظل قلة التعاملات، نسبة لاعتماد الكثيرين على البنوك الرسمية في صرف عملاتهم.

موضحاً أن سعر صرف الدولار في السوق السوداء بلغ 380 جنيهاً مقابل 375.8 في البنك المركزي.

أما الريال السعودي فقد بلغ سعر صرف 101 جنيها، مقابل 100.0373 في المركزي.

في حين بلغ سعر الدرهم الإماراتي في الموازي 104 جنيهاً، مقابل 102.1237 في البنك المركزي.

وفي السياق أطلق نشطاء سودانيون حملة إسفيرية بغرض تشجيع المغتربين على تحويل أموالهم عبر القنوات المصرفية، وذلك عقب القرار الذي أصدرته السلطات بتعويم الجنيه السوداني.

وأطلق مغتربون على موقع فيسبوك حملة إسفيرية لتشجيع السودانيين في الخارج للتحويل عبر القنوات المصرفية تشرح كيفية التحويل من مصارف السعودية ودول الخليج للسودان بعد إجرائهم عمليات التحويلات.

وقال ناشطون في الحملة أن نهاية الشهر ستشهد اتساع حجم التحويلات بعد تسلم المغتربين لرواتبهم.

وحصدت الحملة التي أطلقها ناشطون داخل وخارج السودان، لحث المغربين على تحويل أموالهم عبر النظام المصرفي، تجاوباً واسعاً من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وتهدف الحملة لتشجيع المغربين على محاربة تجار السوق الموازي وتحويل أموالهم ومدخراتهم عبر النظام المصرفي، للمساهمة في جذب مزيد من العملات الصعبة للبنك المركزي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.