تركيا تسعى لتمديد نفوذ حكومة الوفاق

تركيا تسعى لمزيد من التمدد العسكري في ليبيا مصدر الصورة ميديا أون لاين
0 126

تسعى تركيا للمزيد من التدخل العسكري في ليبيا، حيث يسعى البرلمان التركي للسماح لـ”رجب طيب أردوغان” بالتمدد في ليبيا لفترة جديدة.

وبحسب تقرير صادر من المرصد الليبي فإن طلب تركيا أردوغان المتمثل في تمديد التفويض في ليبيا عاماً جديداً، يهدف إلى توريد السلاح إلى ليبيا، وخرق اتفاق وقف إطلاق النار، وفقاً لما جاء في “أخبار الإماراتية”.

وأوضح التقرير أن تركيا تعمل منذ اتفاق وقف إطلاق النار في أكتوبر الماضي، على توسيع قدرات حكومة الوفاق التابعة لها، وتوسيع سيطرتها لتشمل كافة البلاد.

ووفقاً للتقرير فإن تركيا تعمل على ضمان فوز الموالين لها في انتخابات 2021 لتعزز من نفوذها حتى يتسلم الإخوان زمام الأمور في ليبيا.

وفي السياق قال عضو لجنة الدفاع والامن القومي بمجلس النواب علي التكبالي إن تركيا لا ترغب بالخروج من ليبيا وتسعى للبقاء لأطول فترة ممكنة.

وأوضح التكبالي بأن تركيا لن تتوانى عن الدخول في حرب داخل أراضي ليبيا بسبب موقف الولايات المتحدة الذي يغض النظر عنها، حسب قوله.

وأكد بان اجتماع غدامس كان هدفه الأساسي التوافق على مجلس نواب ضعيف حتى لا يعترض على الاتفاقيات التركية الليبية، مشيرًا إلى أن تركيا ترغب بتولي شخصية ضعيفة رئاسة مجلس الوزراء لتتمكن من البقاء طويلًا في ليبيا.

وأبان التكبالي بأن الجيش الوطني الليبي ليس بمستوى تركيا لكن بدخول مصر على خط المساندة لوقف الاطماع التركية في الهلال النفطي تمكن الجيش من استعادة التوازن، وفقًا لـ(بوابة إفريقيا الإخبارية).

وشدد بأن مصر تنظر للتغلغل التركي في ليبيا بمثابة المهدد لأمنها القومي مما يجعل الأتراك يحجمون عن فعل أي شيء وينتظروا فرصة أخرى.

ويرى التكبالي بأن تركيا لن تدخل في حرب بالوقت الحالي، مشيرًا إلى إمكانية مغامرتها بدخول بعض المنشآت النفطية الواقعة جنوب البلاد.

وقال إن تركيا لا تريد حدوث توافق ليبي-ليبي لأنه سيهدد مصالحهم، وألمح إلى وجود فرضية بأن تقدم تركيا على مهاجمة الحقول النفطية البحرية مثل حقل البوري.

وأشار إلى أن ذلك الهجوم المحتمل لحقل البوري الذي يزود أوروبا بالغاز سيكون نكاية للقارة العجوز من قبل الأتراك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.