حزب الأمة: “على الحكومة أن ترفع الدعم عن السلع كلياً”

حزب الأمة يطالب برفع الدعم عن السلع
0 614

طالب حزب الأمة القومي الحكومة الانتقالية بضرورة أن تُسرع في قيام مؤتمر اقتصادي يتم وضع خطط اسعافية من خلاله لتحقيق تعافي الاقتصاد.

ولفت حزب الأمة إلى أن الاعتماد على القروض والمنح الخارجية ليس حلاً في الوقت الراهن، وفقاً لـ“الراكوبة نيوز”.

هذا وقد قال القيادي في الحزب، مزمل رابح، واصفاً الحالة المعيشية بـ”المتردية”، وأن المواطن مهلك “لا حول له ولا قوة”.

موضحاً أن اعتماد الحكومة الانتقالية على المانحين، يزيد من تدهور الأوضاع في البلاد.

حيث قال رابح: “السودان متأرجح، ويدفع في فواتير النظام السابق ومثل هذه القرارات لن تصلح بشئ وعلى الحكومة ان ترفع الدعم كلياً من كل السلع حتى ترفع من حفيظة الاقتصاد”.

معتبراً أن التدهور الذي يحدث للجنيه السوداني، مهدد للاقتصاد، وقد يحدث الانهيار في أي لحظة.

مؤكداً أن سياسة تحرير سعر الصرف ناجحة، لكنه أشار إلى أن هناك تجار عملة يضاربون في السوق الموازي.

وبدوره أكد حزب الأمة القومي على لسان رئيسه، فضل الله برمه، أن الوضع المعيشي في السودان أصبح في غاية الصعوبة، ولا يمكن إنكار ذلك.

هذا وقد طالب رئيس حزب الأمة بـ”قرع الأجراس” إذا عجزت الحكومة عن توفير الخبز أو العلاج لشعبها، لافتاً إلى أن البلاد وصلت مرحلة بعيدة من الفقر، وفقاً لـ“السوداني”.

وقال برمه أن هذع الحكومة هي النسخة الثالثة من الانقاذ، موضحاًنظام الانقاذ موجود الآن ومسيطرون علي مفاصل الدولة ويجب على الحكومة التصدي لهم”.

وعن قانون الأمن الداخلي، قال برمه: أن قانون الأمن الداخلي مهم، ولا بد من الاعتقال والتفتيش.

مضيفاً “نحن لسنا أنبياء أو بريئين من الأخطاء”، وأضاف متسائلاً “إنتو عايزين الحرامي يخلو ساي؟”.

وزاد “لا بد أن يتم استدعاؤه ويعتقل، ولكن بالقانون وليس عشوائياً”.

وفي سياق آخر، يواصل الدولار الصعود مقابل الجنيه السوداني في تعاملات اليوم الثلاثاء، في السوق السوداء.

هذا ويشهد السوق الموازي السوداني نشاطاً واضحاً بسبب ارتفاع الطلب على الدولار، الأمر الذي أدى لعودة المضاربات من جديد وسط التجار.

وبحسب متعاملون لـ”أخبار سوق عكاظ” فقد صعد سعر صرف الدولار في السوق الموازي إلى 394 جنيهاً، مقارنة بـ392 جنيهاً في تعاملات الأمس.

وفي المقابل ارتفع سعر العملة الخضراء كذلك في البنوك المحلية، بشكل طفيف، مع اختلاف السعر من بنك آخر، فقد بلغ سعر الصرف في بنك الخرطوم  383.75جنيهاً.

في حين بلغ سعر صرف الدولار في بنك أمدرمان 382 جنيهاً، أما بنك فيصل 381.7297 جنيهاً للدولار الواحد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.