تقشف ريال مدريد يبعده عن الجوهرة الفرنسية

كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي \ Le Parisien
0 20

يعاني فريق ريال مدريد من إشكاليات عديدة تعوقه من التعاقد مع الجوهرة الفرنسية كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

ونقل موقع (كووورة العربي) عن صحيفة “لو باريزيان” الفرنسية، اليوم الإثنين قولها إن الفريق الملكي أجبر على اتباع سياسة التقشف في أجور اللاعبين بسبب تداعيات جائحة كورونا.

وذكرت أن هذه السياسة من شأنها أن تبعد المرنجي عن عدد من النجوم الذين وضعهم مسبقًا ضمن أولياته للتعاقد معهم، وعلى رأسهم النجم مبابي، وبول بوجبا، وإيرلينج هالاند.

وذكرت الصحيفة الفرنسية أن إدارة النادي خفضت كثيرًا من الرواتب داخل النادي، سواءً للاعبين أو العاملين بمقر التدريبات، كاشفة أن نسبة خفض الرواتب بلغت 27%.

حيث كان الريال يدفع رواتب سنوية تقدر بـ 641 مليون يورو في الموسم الماضي، لكنها تراجعت لتصل إلى 468 مليون يورو للموسم الحالي.

فيما خفض غريمه برشلونة بنسبة 40%، من 656 مليون يورو إلى 382 مليون يورو.

وأكدت الصحيفة أن غياب الجماهير عن الملاعب قد يضع النادي الملكي أمام خسائر مالية تقدر بـ 200 مليون يورو، وقد يتم مستقبلًا خفض الرواتب مجددًا.

وأبانت الصحيفة أن الملكي حاليًا لا يطاله خطر الإفلاس، بسبب نجاحه في تخفيض رواتب اللاعبين.

لكنها قالت إن ريال مدريد إذا أراد التعاقد مع الجوهرة الفرنسية كيليان مبابي فعليه دفع مبلغ لا يقل عن 150 مليون يورو، أما الراتب فسيكون ما بين 25 إلى 30 مليون يورو.

وتحدث مصدر بالنادي الإسباني للصحيفة الفرنسية، حول إمكانية عقد الصفقة، مشيرًا إلى ضرورة الحذر، لكون أن النادي الفرنسية لديه ملاك أثرياء يدعمونه، وهو ما لا يتوفر لريال مدريد.

وقال مؤخرًا المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ليوناردو، إن النادي بدأ مفاوضات الحفاظ على نجمي الفريق لسنوات قادمة.

ونقل موقع (كووورة عربي) تصريحات ليوناردو لقناة النادي “سان جيرمان” والتي أكد فيها بداية التفاوض مع نجمي الفريق نيمار دا سيلفا، وكيليان مبابي.

وتردد اسم نيمار كثيرًا خلال العامين الأخيرين بالانتقال إلى نادي برشلونة، فيما يحلم مبابي بالانضمام إلى نادي ريال مدريد.

وقال ليوناردو إن النادي بدأ بالفعل المفاوضات، لكنهم لا بد عليهم من التكيف مع الوضع الاقتصادي الحالي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.