سوريا تسجل 5 وفيات و93 إصابة جديدة بفيروس كورونا

ارتفاع الأصابات بكورونا في سوريا إلى 7635 حالة
0 17

سجلت وزارة الصحة السورية، اليوم الجمعة، 93 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليصل إجمالي الإصابات في سوريا إلى 7635 حالة.

كما أعلنت الوزارة، تسجيل 5 وفيات جديدة بالمرض، ما يرفع مجموع الوفيات في سوريا إلى 404 حالة.

وسُجلت الوفيات الجديدة في كل من مدينة حمص (1)، والسويداء (1)، ودمشق (1)، وحلب (1)، واللاذقية (1)، بحسب المكتب الإعلامي للوزارة على “فيسبوك“.

وفيما يتعلق بالإصابات، جاءت محافظة السويداء، في مقدمة المحافظات بعدد الإصابات (20) حالة، وتليها درعا (15) حالة، وبعدها حمص (10) حالات، واللاذقية (10) حالات، وريف دمشق (10) حالات، و(6) حالات في طرطوس، و(8) حالات في حلب، والعاصمة دمشق (8) حالات، وحماه (6) حالات.

كما نوّهت الصحة السورية، إلى تسجيل 59 حالة شفاء جديدة من المرض، خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليرتفع عدد المتعافين من إلى 3389 حالة، وتوزعت الحالات وفق الآتي: دمشق (10)، حلب (10)، اللاذقية (9)، ريف دمشق (8)، حمص (9)، درعا (4)، السويداء (3)، حماه (3)، طرطوس (3).

إغلاق مدرسة بسبب كورونا

وأعلن مدير التربية في محافظة السويداء في سوريا، في وقت سابق من اليوم، عن إغلاق ثانوية الشهيد سلمان الصفدي في مدينة صلخد ، وذلك بعد تفشي كورونا في المدرسة بشكل كبير.

وأكد المدير أنه تم إجراء مسحات لـ 22 طالب، لتأتي نتيجة 10 منها إيجابية، وبالتالي سيتم إغلاق المدرسة مدة 11 يوماً، إلى حين تعقيمها، واتخاذ كافة الإجراءات المناسبة للحد من انتشار المرض.

المدارس أكبر ناقل للفيروس

من جانبه، أكّد عضو الفريق الاستشاري للتصدي لفيروس كورونا في سوريا، الدكتور نبوغ العوا، في وقت سابق من اليوم، أن المدارس في الوقت الراهن “أكبر ناقل للفيروس، ولا يوجد مدرسة إلا وفيها إصابة مؤكدة”.

وأوضح العوا، أن “المشكلة تكمن في أن الطلاب ينقلون الفيروس للأهل وتتطور الأعراض لديهم”.

وقال العوا إنه “لا يتم تحويل الإصابات إلى المستشفى إلا في حال وصول الفيروس للرئة حينها يحصل معه نقص أكسجة ويحتاج إلى أوكسجين”، مشيراً إلى أنه “هناك استهتار من قسم كبير من الناس بخصوص الإجراءات الاحترازية والتباعد المكاني”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.