قسد تنصب الحواجز وتختطف عدد من المعلمين بريف الحسكة

قسد تنصب الحواجز وتختطف عدد من المعلمين بريف الحسكة
0 29

في استمرار لعمليات الاعتداء على الأهالي في مناطق سيطرتها، اختطفت قوات قسد المدعومة من الاحتلال الأمريكي، عدد من المعلمين في الشدادي بريف الحسكة.

ونقلت مصادر محلية من المدينة أن مسلحين من قسد  نصبوا الحواجز داخل مدينة الشدادي الواقعة في ريف محافظة الحسكة الجنوبي.

وأفادت المصادر أن قسد داهمت أحياء المدينة واختطفت عدداً من المعلمين ونقلتهم إلى معسكرات تدريب إجبارية بهدف تجنيدهم للقتال في صفوفها بشكل قسري، بحسب سانا.

وبالمقابل لاقت عمليات المداهمة والاختطاف استياء شعبي ورفض لممارسات قوات سوريا الديمقراطية ومحاولتها فرض كل شيء بقوة السلاح والأصعب بالنسبة للأهالي كان خطف المعلمين الذي يؤدي إلى تراجع المستوى التعليمي في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

وأيضاً أقدمت مجموعة مسلحة من قسد على مداهمة قرية الطارقية جنوب مدينة الحسكة واختطفت مدنياً من أبناءها وأخذته إلى وجهة مجهولة.

وكان قد توفي شاب مدني في منطقة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي أمس الأربعاء، جراء تعرضه للدهس من قبل سيارة تابعة لقوات قسد المدعومة من الولايات المتحدة.

وبحسب ما ورد في وكالة الأنباء السورية “سانا”، فقد تعرض شاب من أهالي الشدادي للدهس في وسط المدينة من قبل سيارة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية ما أدى لموته مباشرة.

وبدورهم عبر أهالي مدينة الشدادي عن استيائهم من الوضع الأمني في المدينة وخصوصاً ازدياد التوتر بعد حادثة دهس الشاب واستقدام قوات سوريا الديمقراطية للمزيد من التعزيزات العسكرية.

وأشارت المصادر إلى أن أهالي ريف الحسكة يطالبون بخروج الاحتلال الأمريكي وأعوانه المرتزقة من أراضيهم لما عاثوا فيها من فساد وترهيب وسرقة وقتل للأبرياء.

وفي الشأن السوري، أكدت مصادر أمنية مطلعة في الجيش العربي السوري قيام قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي باستهداف مواقع مختلفة في مدينتي البوكمال و دير الزور شرق البلاد .

حيث نقلت  وكالات الأنباء عن المصدر تصريحه أنه “في تمام الساعة 01:10 من فجر اليوم قام العدو الإسرائيلي بعدوان جوي على مدينة دير الزور ومنطقة البوكمال “.

هذا و لم يتم الكشف حتى الآن عن الخسائر التي لحقت بهذه المواقع ، إذ أوضحت المصادر أنه ” يتم حاليا تدقيق نتائج العدوان“.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.