بينها السودان.. عمان تحظر دخول رعايا “10” دول

السلطنة تحظر رعايا 10 دول من دخول أراضيها
0 506

أعلنت الجهات الصحية بسلطنة عمان، عن حظر دخول القادمين للسلطنة من “10” دول لمدة 15 يوماً، بغرض الحد من انتشار فيروس كورونا، خاصة السلالات المتحورة.

هذا وقد حظرت سلطنة عمان القادمين من “السودان، لبنان، جنوب إفريقيا، البرازيل، نيجيريا، تنزانيا، غانا، غينيا، سيراليون وإثيوبيا”، بحسب “الانتباهه أون لاين”.

كما يشمل المنع القادمين من أي دولة آخرى في حال مرورهم بأي دولة من الدول المذكورة مسبقاً.

ويستثنى القرار، المواطنون العمانيون والدبلوماسيون والعاملون في مجال الصحة وعائلاتهم، بالإضافة للذين سيخضعون للإجراءات المعتمدة عند دخولهم أراضي السلطنة.

وبدورها دعت السلطات الصحية في عمان المواطنين والمقيمين على تجنّب السفر خلال الفترة القادمة إلا عند الضرورة القصوى.

وفي سياق متصل، كشفت الصحة في الخرطوم عن تسجيلها 107 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الطوارئ والأوبئة بوزارة الصحة في الخرطوم، أن تراكمي الإصابات في الولاية وصل إلى “6499”، بمعدل انتشار “6.23”، وفقاً لـ“الصيحة”.

وبدوره قال الناطق الرسمي باسم إدارة الطوارئ ومكافحة الأوبئة بوزارة الصحة، رندة يحيى، إنّ إجمالي حالات الإصابة بولاية الخرطوم بلغ “20594” منذ بداية الوباء.

كما أشارت إلى أنه تم تسجيل “14” حالة شفاء، منها “6” حالات شفاء، السبت، بإجمالي “9632” حالة.

وفي السياق ألغى السودان، حظر المسافرين القادمين من ثلاث دول كان قد فرضه في ديسمبر من العام الماضي خشية انتشار السلالة الجديدة من فيروس كورونا.

وقال مدير سلطة الطيران المدني في السودان إبراهيم عدلان إن الثلاث دول التي ألغي حظر دخول المسافرين منها، هي: المملكة المتحدة وهولندا وجنوب افريقيا، وفقًا لـ(سودان تربيون).

وأوضح عدلان أن القرار صدر بعد التشاور مع اللجنة الفنية للطوارئ بوزارة الصحة الاتحادية، ونظرًا للوضع الوبائي تقرر أن يتم إلغاء الحظر المفروض على دخول المسافرين إلى السودان من ثلاث دول .

وأكد أن القرار يلزم المسافرين القادمين من تلك الدول، على إحضار شهادة فحص كورونا سالب، فضلًا عن الالتزام بالحجر المنزلي لمدة أسبوعين.

وكان السودان قد قرر في 21 ديسمبر الماضي حظر المسافرين من ثلاث دول دخول أراضيه، بغض النظر عن جنسياتهم، وتم تمديد القرار في الرابع من يناير إلى 13 من ذات الشهر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.